أيام الثقافة الفلسطينية تنظمها سفارة فلسطين في بوخارست

2019-09-30T12:02:51+02:00
2019-09-30T12:06:51+02:00
جاليات فلسطينية
30 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ أسبوعين
أيام الثقافة الفلسطينية تنظمها سفارة فلسطين في بوخارست

أيام الثقافة الفلسطينية

شهدت العاصمة الرومانية بوخارست لثلاثة أيام عرس ثقافي فلسطيني.
نظمت سفارة دولة فلسطين في رومانيا و بالتعاون مع المركز الثقافي “محمود درويش” و جمعية “الجالية الفلسطينية” أيام الثقافة الفلسطينية لدورتها الأولى هذا العام.
افتتح المهرجان الثقافي سعادة سفير دولة فلسطين الأخ فؤاد كوكالي، الذي أثنى في كلمته أمام رؤساء السلك الدبلوماسي العربي و الصديق، و أمام الحضور الرسمي الروماني يتقدمه معالي وزير الثقافة السيد دانيل برياز و ممثلين عن وزارة الخارجية الرومانية، أثنى على التعاون الثقافي بين الشعبين الفلسطيني و الروماني و حرص سفارة دولة فلسطين على دعم التبادل الثقافي بين البلدين، كما أكد السفير الفلسطيني على دعم النشاطات الثقافية الفلسطينية في رومانيا لإبراز الهوية الثقافية و الحضارية الفلسطينية.
وزير الثقافة الرومانية أكد في كلمته على عمق علاقات الصداقة بين الشعبين، الفلسطيني و الروماني، و على الزخم الحضاري للثقافة الفلسطينية و أن لديها ما تقدمه للحضارة الإنسانية، الوزير الروماني حث الجمهور الروماني على زيارة متحف الفلاح الروماني للتعرف على الإرث الثقافي للشعب الفلسطيني.
مدير متحف الفلاح الروماني في بوخارست الذي استضاف فعاليات أيام الثقافة الفلسطينية، أشار في كلمته في حفل الافتتاح أن المتحف سيكون دائما مفتوح أمام تنظيم أي فعاليات ثقافية فلسطينية لتعريف الجمهور الروماني على ثقافات و عادات الشعوب الأخرى، المدير شكر الحضور المشارك، و ذكر أن المتحف، كصرح ثقافي، باستضافته لأيام الثقافة الفلسطينية يكون قد ساهم في إبراز الثقافة و التراث الفلسطيني.
فعاليات أيام الثقافة تميزت بتعدد الفعاليات، منها الفنية، حيث شاركت فرقة الدبكة “بلدي” من مدينة بيت جالا، التي قدمت عروض دبكة نالت إعجاب و تقدير الجمهور العربي و الروماني.
ضمن الفعاليات الفنية، شاركت فرقة “شمس” التي جاءت من فرنسا لتشارك في المهرجان الثقافي الفلسطيني في بوخارست.
الفنان الفلسطيني منذر الراعي أبدع بأدائه و صوته الجبلي و نال استحسان الجماهير، كما أبدع أيضا الفنان الفلسطيني وسيم قسيس عازف البزق و العود في تقاسيمه الموسيقية التراثية.
السيدة خلود الطويل رئيسة دار “بنت البلد” للأزياء التراثية و المطرزات، قدمت عروض للثوب الفلسطيني التقليدي نال إعجاب الجمهور الروماني، لتشابة الثوب التقليدي الفلسطيني بالثوب التقليدي الروماني.
في الجناح الأدبي، زاوية خاصة للأطفال و أخرى للكتب المترجمة للغة الرومانية (محمود درويش و سميح القاسم و كتاب فلسطين و الفلسطينيين) كما تم تنظيم إطلاق ديوان شعر باللغة الرومانية تأليف د. محمد عواد تحت عنوان “سراب الرمال”.
من ضمن الفعاليات تم تنظيم ماراثون تحت عنوان “أركض لفلسطين” بالتعاون مع الجمعية الروماني تضامن رومانيا – فلسطين، شارك فيه حوالي 500 متسابق، من كل الأعمار و الأجناس و الجنسيات.
في ختام المهرجان، شكر السفير الأخ فؤاد كوكالي جميع الأخوة المنظمين و المشاركين و تمنى ألا يكون المهرجان الأخير و أن تتكاتف كل الجهود من أجل العمل للأحسن، لإحياء اسم فلسطين عاليا في جميع الساحات، بالأغنية، بالرقص الشعبي، بالأزياء التي تمثل تراثنا، بالرياضة، بالإنتاج الأدبي و بثقافة المأكولات التقليدية الفلسطينية.
وسائل الإعلام الرومانية المشاركة روجت للمهرجان و نقلت فعالياته يوم بيوم.كج

FB IMG 1569836989810 3 - المركز الفلسطيني الأوروبي للإعلامFB IMG 1569837012682 - المركز الفلسطيني الأوروبي للإعلامFB IMG 1569837041121 - المركز الفلسطيني الأوروبي للإعلامFB IMG 1569837059345 - المركز الفلسطيني الأوروبي للإعلامFB IMG 1569837067238 - المركز الفلسطيني الأوروبي للإعلامFB IMG 1569837072988 - المركز الفلسطيني الأوروبي للإعلامFB IMG 1569837082583 - المركز الفلسطيني الأوروبي للإعلام
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق