العظماء يخلدون في حياتهم ورحيلهم ،، سليم الواديه

2019-09-29T13:45:53+02:00
2019-10-17T10:27:53+02:00
مقالات وآراء
29 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
العظماء يخلدون في حياتهم ورحيلهم ،، سليم الواديه

ياسامعين الصوت ،،
العظماء يخلدون في حياتهم ورحيلهم ،،
رحل الرئيس الفرنسي المبدئي العظيم جاك شيراك رجل المواقف الصلبه الحكيمه في سياسته وعلاقاته المميزه في فرنسا وفي العالم ، كان شجاعاً في مواقفه وبصيراً في سياسته الداخليه والخارجيه وجماهيراً في تطلعاته من اجل فرنسا وقضايا الحريه والسلام العالمي المبني على تقرير المصير للشعوب المحتله ومناصراً قوياً للعداله الدوليه ، جاك شيراك الذي رفض الحرب على العراق والمشاركه فيها وحذر من تداعياتها على المنطقه العربيه بكاملها وحذر من عدم قوة القرار الدولي بما يخص القضيه الفلسطينيه واعادة الحقوق المشروعه للشعب الفلسطيني باقامة دولته على حدود الرابع من حزيران ١٩٦٧ ، ايمانه بالحقوق المشروعه للشعب الفلسطيني وتمسكه باقامة الدوله الفلسطينيه دفعته لزيارة غزه وزيارة القدس فاعجب بجمال بحر غزه وابعد الجنود الصهاينه عنه في القدس مهدداً بقطع الزياره والعوده الى فرنسا بعد توبيخ الجنود بكلماته انا في ارض فلسطينيه والشعب الفلسطيني يحميني ولا يؤذيني ، لم يتأخر عن زيارة الرئيس ابوعمار في المستشفى واقام جنازه رفيعه له بعد وفاته وحذر من سوء الاوضاع السياسيه برحيل القائد المناضل الخالد ياسر عرفات في فلسطين والشرق الاوسط ،

الرئيس جاك شيراك يرحل اليوم وترك ارثاً سياسيا وحكمة لكل رؤساء العالم الذين اذا اقتدوا به خلدوا في حياتهم و بعد رحيلهم ، جاك شيراك نسخه في العطاء والشجاعه والمواقف المبدأيه كسلفه الرئيس شارل ديغول الذي قاتل النازيه وانتصر و منح الجزائر الحريه والاستقلال ،
القرن الماضي كان يحتضن قاده عظام قدموا للعالم نموزجاً عظيماً من الزعماء الخالدين في العالم مثل خورتشوف في الاتحاد السوفيتي بعد الثوري لينين ونهرو في الهند وتيتو في يوغسلافيا وكاسترو في كوبا وجمال عبد الناصر في مصر وصدام حسين في العراق وهوشي منه في فيتنام وكيم ايل سونغ في كوريا الشماليه واحمد سوكارنو في اند ونيسيا وهواري بومدين في الجزائر والملك فيصل في السعوديه وعبدالله السلال في اليمن الشمالي وأخرين خلدوا في حياتهم ورحيلهم ، رحمهم الله ولروحهم السلام ، لروحك الرحمه والسلام الرئيس المحنك رجل الرؤيه البصيره والحكمه في القياده والسياسه ،،

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق